صور عن بغداد

رؤوساء المركز

التصنيف العالمي لجامعة بغداد

مجلة التراث العلمي العربي


فيس بوك مركز احياء التراث

آخر تحديث و أوقات أخرى

احصائيات

البحث

الوقت في مدينة بغداد

بغداد

الطقس

   

ضمن برنامج تطوير الملاكات التدريسية خارج العراق

تم قراءة الموضوع 1160 مرة    تم تقيم الموضوع من قبل 0 قراء

الكاتب:وحدة اعلام المركز

05/3/2014 1:08 مساءَ


 إيفاد أ. د. علي حداد حسين 

ضمن برنامج تطوير الملاكات التدريسية خارج العراق



تنفيذاً لبرنامج تطوير الملاكات التدريسيةخارج العراق الذي أقرته وزارة التعليم والبحث العلمي فقد حصلت موافقة الوزارة علىأن يكون برنامج التدريب لنا في جامعة (فارونيش الحكومية) في جمهورية روسياالاتحادية ،ولمدة شهر واحد ، وهو ما تضمنه الأمر الوزاري ذي العدد 5699بتاريخ  10/11/2013  .

وقد جاء اختيار جامعة (فارونيش)من قبلنا لرصانتهاالعلمية المشهودة ، ولوجود اتفاقية تعاون علمي مشترك  بين هذه الجامعة ومركز إحياء التراث العلميالعربي بجامعة بغداد الذي أعمل تدريسياً فيه

وبعد استكمال كافة الإجراءات الرسمية فقدغادرت العراق إلى روسيا الاتحادية في يوم الثلاثاء الموافق 26/11/2013م ، ووصلتإلى مدينة (فارونيش) في اليوم التالي.
 
 حيث بدأنا تنفيذ البرنامج المقرر وبحسبالتفصيلات الآتية:

ـ قمنا في يوم الجمعة 29/11/2013م بزيارة البروفيسور(ف.ف. راديونوف) رئيس المعهد الدولي بجامعة فارونيش ، الذي طلب لقاء الأساتذة من مركز إحياءالتراث المبعوثين للتدريب  في مكتبه وهم كلمن : أ.د. علي حداد حسين ، أ.د. مجيد مخلف طراد ، أ.م.د سعديإبراهيم إسماعيل ،حيث قدمنا له درع مركز إحياء التراث وهدية هي عبارة عنلوحة برونزية عن آثار العراق الخالدة .وقد أجرينا معه مناقشة لخطوات تنفيذالبرنامج بدقة . وقد تحدث عن العلاقات التاريخية بين الجامعات الروسية والعراقية متمنيادوام التعاون العلمي بيننا في مختلف المجالات بوصفه المسؤول المباشر على أدارةالمعهد الذي يضم مجموعة من الكليات في مختلف التخصصات.

 * نظمتفي يوم الثلاثاء 3/12/ 2013م للأساتذة العراقيين زيارة إلى المكتبةالمركزية في جامعة فارونش الحكومية حيث اطلعوا من خلالها على ما تحتويه من أقساموقاعات للمطالعة وكتب معظمها باللغة الروسية والقليل منها باللغة الانكليزية . وقدأثار ألم الأساتذة خلو تلك  المكتبة من أيةمصادر عربية وقد اقترحنا على الجامعة أن تولي هذا الأمر بعض اهتمامها ،وأن تتواصلمع الجامعات العربية ، والعراقية لتزويدها بالنتاج العلمي لأساتذة الجامعاتالعراقية ومؤلفاتهم ، وقد رحبوا بذلك.

*  فييوم الجمعة 6/12/ 2013م تلقينا دعوة لزيارة جامعة الصداقة بين الشعوب(جامعة لومومبا) في موسكو حيث تسنى لنا الاطلاع على جانب من أقسامها الإنسانيةومنها قسم الفلسفة وقسم التاريخ والآثار وقسم الاجتماع والدراسات الأدبية. حيثالتقينا مع بعض الأساتذة وتداولنا معهم في طرائق التدريس والمقررات المعتمدة فيأقسامهم العلمية، وفي اليوم الثاني تهيأت لنا فرصة لزيارة متحف موسكو التاريخي في الساحةالحمراء. وكانت زيارة مفيدة سهلت لنا الوقوف على تاريخ روسيا ومشاهدة احدث طرائق العرضللآثار على اختلاف أصنافها ابتداء من العصور الحجرية وحتى العصر الحديث.

* في يوم الثلاثاء 10 /12/ 2013 م قمنابزيارة كلية الآداب وكانت زيارة مفيدة حيث اطلعنا على اقسامها وبرامج التدريسفيها، وقد ابدت الكلية رغبتها في تدريس الادب العربي وتاريخه ضمن مناهجها الدراسيةفي حالة توافر الكادر التدريسي الذي رغبوا ان يكون من العراق.

*  في السبت 14/12/ 2013 م نظمت جامعة فارونش لنا زيارة إلى المتحف التاريخي في المدينة ، حيثاطلعنا على أساليب العرض داخل بناية تراثية منذ القرن التاسع عشر والمتحف يحتويعلى مقتنيات وخرائط وصور تعكس تاريخ مدينة(فارونيش) منذ تأسيسها قبل عام 1585م.

* نُظمت للأساتذة المتدربين يوم الاثنين 16/ 12/ 2013مزيارة إلى (أكاديمية فارونش الحكومية التكنولوجية ـ VSTA ) التي تعد واحدة من أقدم المؤسسات العلمية فيروسيا الاتحادية ومن اكبر المعاهد التكنولوجية في جنوب البلاد، متخصصة في إعدادالكوادر في الصناعات الكيمياوية والغذائية. حيث تضم عشرة كليات ، يبلغ مجموعأقسامها ستة وثلاثين قسما علميا. وقد اطلعنا على احد مختبراتها وأخر الاختراعات الخاصةبالتقنيات الكهربائية برفقة البروفسور رئيس الجامعة ومساعده. وقد ابدوا استعدادهملعقد اتفاقية تعاون علمي مع جامعة بغداد، وحملوا ألأساتذة الزائرين رسالة في هذاالأمر.

* تم لنا مع بقية الأساتذة في يوم الثلاثاء 17/12/2013مزيارة كلية التاريخ في جامعة فارونش الحكومية المؤسسة عام 1918م ولقاء عميدهابصحبة رئيس قسم الآثار البروفسور اليكساندر. ف. حيث اطلعنا على أقسام الكليةوأهمها التاريخ والآثار والعلوم السياسية والاجتماع وقسم الوثائق. وطلب التعاونوالمساعدة عن طريق استضافة تدريسيين من جامعة بغداد للمساهمة في تدريس تاريخ الشرقلوجود نقص في كوادرهم في هذا المجال ، لاسيما وان كلية التاريخ ألان بصدد فتح قسمجديد لدراسة الاستشراق.

* ألقيت يوم الأربعاء 18/ 12/ 2013م محاضرة على طلبة كلية اللغات في جامعةفارونيش الحكومية ، وكان من بينهم عدد كبير من الدارسين على حساب وزارات أخرىيدرسون اللغة العربية كمادة أساس في مناهجهم ، حيث يجري أعدادهم مترجمين في اللغةالعربية.

* أجرينا في يوم الخميس 19 /12/2013ملقاء مع (الدكتورة كنوفارابا) عميدة الدراسات العليا في جامعة فارونش التي قدمت لنا شرحاً وافياً عن طبيعةالدراسات العليا وأنظمتها في جامعة فارونيش . وقد جرت مناقشة مستفيضة لابراز جوانبالتشابه والاختلاف بين ماهو معمول به في روسيا وماهو متبع في العراق حيث تسنى لنا الاطلاع على طبيعة الدراساتالعليا وآلية قبول الطلبة في مرحلتي الماجستير والدكتوراه عندهم. كما اطلعنا علىالمناهج المقررة في المرحلتين.

وقد تبين لنا الاختلاف الواضح بين النظام المتبع عندهم ،وما هو عليه في الجامعات العراقية . إن مدة دراسة الماجستير عندهم سنتان . يقومطالب الماجستير خلالها بدراسة مقررات علمية . ويجب عليه اجتيازها بنجاح . وخلالالسنتين يطالب بكتابة بحث في اختصاصه بالاتفاق مع المشرف العلمي الذي يحدده القسم.ويتم مناقشة البحث في الماجستير بعد حصول الطالب على تأييد بأنه اجتاز جميعالامتحانات التحضيرية المقررة في تلك السنتين . علما أن الامتحانات في المقرراتيمكن أعادتها مرات عدة في حالة الرسوب أو التأجيل ولا يوجد فصل في حالة عدم اجتيازالطالب الامتحان بل يعطى فرص عديدة لإعادة الامتحان خلال هذين السنتين. ويمكنالحصول على شهادة الماجستير والبكالوريوس عن طريق المراسلة أو الامتحان الخارجي.

           بعدحصول الطالب على شهادة الماجستير بإمكانه التقديم إلى الدكتوراه ويقبل بعد اجتيازهفي ثلاثة مواد أساسية هي الامتحان الأول باختصاصه والثاني في الفلسفة والثالث فياللغة الروسية. بعدها يقوم القسم بتحديد مشرف علمي له للاتفاق مع الطالب على موضوعالبحث. والمباشرة بانجاز البحث خلال مدة ثلاث سنوات، وخلال هذه المدة يقوم الطالب بنشرتسعة بحوث ثلاثة منها في مجلات رصينة وستة في مجلات علمية أخرى. وخلال السنواتالثلاث يطالب الطالب بأداء امتحانات شاملة وموسعة في مجال اختصاصه فضلا عن الفلسفةواللغة. وهي ضمن الشروط الأساسية لمنحه شهادة الدكتوراه. وعند اجتيازه الامتحاناتالمذكورة تتم مناقشة الطالب مناقشة أولية في القسم المختص وبحضور أساتذة مختصينومعهم المشرف لتقويم العمل من خلال طرح الأسئلة وإبداء بعض الملاحظات العلميةلتدارك بعض النواقص والوقوف على مدى استعداد الطالب لمناقشته النهائية. وبعد هذايتم التصويت من قبل الأساتذة على مدى صلاحية البحث للمناقشة النهائية حيث تكتبتوصية من قبل رئيس القسم بهذه الصلاحية وتعد هذه الورقة شرطا أساسيا لمنحه شهادة الدكتوراه.ثم ترسل أطروحة الدكتوراه من قبل القسم إلى خبيرين علميين من خارج الجامعة لتقييمالعمل وإبداء الملاحظات.  وبعد كل هذا يتمتحديد لجنة علمية تتألف من خمسة أساتذة لإدارة الجلسة، ولجنة أخرى للمناقشة تتألفمن خمسة عشر دكتورا بدرجة أستاذ من مختلف جامعات روسية الاتحادية في الاختصاص نفسه.

ـ في يوم الجمعة 20/ 12/ 2013م قمت بزيارة كليةالآداب / قسم اللغة الروسية وآدابها ، وعقدنا لقاء مع البروفسورة (ريباجوفالاريسا فاسيليثينا) مسؤولة الدراسات الأدبية في القسم ، وتبادلنا معها الحديثعن مناهج الدراسات الأدبية في القسم ومدى التقارب بينها وبين مايجري في الأقسامالمناظرة في الجامعات العراقية . كما جرى التطرق الى الأدب العربي ومدى التأثيرالمتبادل بينه والأدب الروسي . وقد أبدت البروفيسورة رغبتها بأن نلقي محاضرة بهذاالجانب على طلبة السنة الدراسية الرابعة ، وقد قمنا بذلك في اليوم اللاحق ، حيث ألقيت محاضرة عن التراث الشعبي كمفهومومجالات تشكل وفاعلية إنسانية ، وقدمت لهم شرحاً وافياً عن آفاق (الفلكلور العراقي) وتنوع بيئاته وفنونه الأدبية الكثيرة .

*قي يوم الثلاثاء 24/2/2013م زرناكلية الآثار والتاريخ والتقينا بأساتذتها وتبادلنا معهم الحديث عن طبيعة دراساتالتراث والآثار لديهم وإمكانية التعاون في مجال العمل الأكاديمي بمجالاته المختلفة، وقد أبدوا رغبة عالية في ادخال مقرر دراسي عن الحضارة العربية وتراثها، فضلاً عنالرغبة في تأسيس قسم عن الاستشراق والدراسات الثقافية فيه وحاجتهم الى مساهمةالأساتذة العراقيين في دعمه وتدريس بعض مقرراته.

* شارك الباحث في يوم الأربعاء 25/ 12/2013م بالحلقة النقاشية المشتركة مع أساتذة كلية التاريخ والآثار وكلية اللغاتوبحضور عدد كبير من طلابها تضمنت ثلاث محاضرات من قبل الأساتذة العراقيين الثلاثة

وتزامناً مع احتفاء اليونسكو باللغة العربية بعداعتمادها ضمن اللغات العالمية الست الكبرى والمؤثرة في مسار لثقافة الإنسانية ، فقدكانت محاضرتي عن اللغة العربية وجماليات التعبير فيها ، ومجالات التعبير الأدبيوأنواعه الشعرية

*التقينا في يوم الخميس 26/12/3013م بالأستاذةرئيسة قسم دراسات التراث الشعبي للإطلاع على طبيعة الدراسة في القسم ومفرداتالمناهج وسياقات العمل ، ليتم الاستفادة منها في قسم (دراسات التراث الشعبي) الذييسعى مركز إحياء التراث لتأسيسه.

* في عصر يوم الخميس 26/ 12/ 2013م أقيمحفل توديع بسيط للوفد حضره البروفسور (ف.ف. راديونف) رئيس معهد الدراساتالدولية الذي قدم للأساتذة العراقيين المشاركين في برنامج تطوير الملاكاتالتدريسية الشهادات التقديرية وكتب الشكر على الجهود العلمية التي قدموها خلالوجودهم في جامعة فارونيش ، مبدياً إعجابه بخبرة الأستاذ العراقي وجديته . وهو يأملفي تفعيل الاتفاقيات السابقة مع جامعات العراق ،والتواصل بين الجامعات الروسية والعراقيةوتبادل الزيارات للأساتذة وقبول أعداد كبيرة من الطلبة العراقيين الراغبين غيالدراسة في روسيا.

ـ جرى الاتفاق مع الجهات الثقافية في جامعة فارونيش علىأن أولف كتاباً عن الشاعر العراقي الكبير (بدر شاكر السياب) تجري ترجمته إلى اللغةالروسية وتتولى طبعه الجهات الثقافية الروسية.

                                      *  *  *

*التوصيات:

     كانت المهمة العلمية ناجحة ومثمرة حيث تم لنا الإطلاع وعن كثب على طبيعةالنظام لدراسي وجديته والحرص على تنفيذ مناهجه من قبل الأساتذة الروس

كما لمسنا الرغبة العالية لدى الطلبة فياستثمار يومهم الدراسي الذي يبدأ من الساعة الثامنة صباحاً ، وينتهي عند الساعةالخامسة عصراً.

لقد أدت الزيارة أهدافها المرجوة ، وقدمت لناخبرة مهمة في أكثر من جانب . ومن خلال ذلك فإننا نقدم التوصيات تلآتية:

1ـ التأكيد على أهمية برنامج التدريب الذي تبنته دائرةالبحث والتطوير في وزارة التعليم العالي العراقية وأهميته في إكساب الأساتذة خبراتعلمية مضافة ، ولاسيما أولئك الذين لم تتح لهم فرصة الدراسة خارج العراق.

2ـ فتح دورات تأهيلية للأساتذة الموفدين إلى مختلفالبلدان ، ولمدة مناسبة في دراسة محددة للاطلاع على لغة البلد الذي سوف يذهبللتدريب فيه ، لمن لايجيد تلك اللغة . ويمكن أن يتم ذلك من خلال أقسام كلياتاللغات العراقية المختلفة..

3ـالاستفادة من الاتفاقيات الثنائية ، سواء منها ماهو بين وزارة التعليم العاليوالوزارات المناظرة في البلدان الأخرى، أو ما هو معقود مع الجامعات العراقية. لقدلمسنا من خلال الزيارة رغبة الجامعات الروسية في التعاون وعقد اتفاقيات ثنائية بينالكليات والمراكز العلمية.

4ـتفعيل الاتفاقية الموقعة بين جامعة بغداد وجامعة فارونش الحكومية، وإيجاد آلية جديدةللتواصل بين مركز إحياء التراث وكليات جامعة فارونش من خلال الزيارات المتبادلةوالعمل على كتابة بحوث مشتركة بين الأساتذة في الجامعتين .

5ـإرسال المزيد من الأساتذة العراقيين إلى جامعة فارونش الحكومية في مختلف ألاختصاصاتلما لمسناه من التعاون والاحترام وحب التواصل وتبادل المعلومات.












































































































   

المزيد من المواضيع





تعليقات القراء



مدير المركز في سطور

 

الاستاذ المساعد الدكتور عبدالله حميد العتابي

صور من متحف المركز

البريد الالكتروني


جوجل سكولر الباحث العلمي

يو تيوب مركز احياء التراث

مواقع مهمة

المجلات العراقية الاكاديمية

حكومة المواطن الالكترونية